لليوم الرابع تستمر التظاهرات الليلية ضد قانون العمل في فرنسا

استمرت حالة التوتر والتظاهر بالعاصمة الفرنسية باريس لليوم الرابع على التوالي، حيث لا يزال المعارضون لقانون العمل ينظمون التظاهرات التي بدأت منذ ليل الجمعة الماضية، ويتخذ المعتصمون من ساحة الجمهورية مقر لهم وأطلقوا عليها اسم «ليلة واقفة» وهي جاءت بعد المظاهرات التي دعت إليها النقابات والطلاب وطلاب المدارس الثانوية، للمطالبة بسحب مشروع قانون، بشأن العمل المقدم من قبل الحكومة الاشتراكية الفرنسية.

ووفقا لموقع «20 مينيت» الفرنسي، هناك أكثر من ألفى متظاهر خرجوا في ساحة الجمهورية مطالبين بإلغاء قانون العمل ومنهم من كان يهتف بمطالبه، ومنهم من أفترش الأرض رافعا لافتة لإيصال أصواتهم المعارضة.

يذكر أن قوات الشرطة الفرنسية قامت أمس بطرد المتظاهرين من ساحة الجمهورية خلال تظاهرات اليوم الثالث، ومطاردة العشرات منهم، ودعت الحركات المعارضة لقانون العمل للنزول من جديد، وعدم التراجع عن هدفهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *