الرئيس الأمريكي «أوباما» يعتبر ليبيا أكبر أخطائه

أعترف الرئيس الأمريكي باراك أوباما في مقابلة مع قناة «نيوز فوكس» أنه يعتبر سوء دراسته لعواقب التدخل العسكري في ليبيا في عام 2011 كان أكبر أخطائه.

فقد أجاب أوباما خلال المقابلة عن سؤال عما يعتبره أكبر أخطائه السياسية قائلا: «ربما هو عدم أخذي بالحسبان عواقب التدخل في ليبيا الذي اعتبرته خطوة صحيحة».

وكان وزير الخارجية الأمريكي جون كيري قد أكد في كانون الأول الماضي، أن الولايات المتحدة ارتكبت خطأ في ليبيا. وفي مقابلة مع قناة «روسيا-1» ذكر كيري أن الرئيس أوباما اعترف بأن بعض خطوات واشنطن في ليبيا كانت خاطئة لأن «أمريكا لم تقم بكل ما كان يجب فعله لإقامة حكومة شرعية (في ليبيا) بعد التدخل العسكري (في ليبيا)».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *