سادكوب- اللاذقية: الانتخابات سبب أزمة البنزين.. احذروا منتحلي صفة “التموين”

أكد مدير فرع شركة محروقات “سادكوب” اللاذقية حسن بغداد أن أزمة البنزين في اللاذقية ستنحسر خلال أيام، مشيراً إلى أن السبب في زيادة الطلب على المادة كان كثافة الحركة المرورية أثناء انتخابات مجلس الشعب.

وقال بغداد في تصريح لموقع “البعث ميديا”: إن الشركة ستعمل على زيادة كميات البنزين المخصصة للمحافظة والعمل على توفير المادة بشكل أكبر، وإنهاء الاختناق الحاصل على محطات الوقود.

كما حذر مدير سادكوب في اللاذقية من بعض الأشخاص الذين ينتحلون صفة موظف التموين أو مندوب “سادكوب”، قائلاً: “إن الشركة على تواصل دائم مع مديرية حماية المستهلك”، ولا يوجود أي مندوب من المديرية يقوم بتنظيم الدور وتسجيل الأسماء للتعبئة بـ “البيدونات”، وإنما يقتصر دور دوريات التموين على تنظيم الضبوط وضبط التجاوزات.

يذكر أن عدد من المواطنين اشتكوا من قيام شخص يدعي أنه من التموين بتنظيم دور “البيدونات” على إحدى محطات الوقود وتسجيل الأسماء بطرق ملتوية هدفها تسهيل مرور بعض الأشخاص لقاء رشوة مقدارها 500 ليرة سورية.

البعث ميديا- خاص

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *