تعرّف على فوائد «المانجو» الصحية

توصلت أحدث الأبحاث الطبية إلى أن تناول “المانجو” يعمل على خفض مستوى السكر في الدم بين البدناء، بالإضافة إلى تقليل معدل الالتهابات ومن ثم مخاطر الإصابة بالسرطان.

ويعتبر المانجو علاجا فعالا لضبط السكر في الدم، وله خصائص مفيدة جدا لتنظيم مستويات السكر بالدم في الأشخاص الذين يعانون من السمنة. حيث أجرى الباحثون دراسة حديثة  من اتحاد الجمعيات الأمريكية للبيولوجيا التجريبة (FASEB) قامت الدراسة على 20 شخصاً يعانون من البدانة تناولوا 10 غرامات يومياً من المانجو المجففة لمدة 12 أسبوعاً. ووجد الباحثون أن مستويات السكر في الدم قد قلت كثيرا عما كانت عليه قبل الدراسة.

.قاد الدراسة الدكتورة “إيدرالين لوكاس” الأستاذ المساعد في علوم التغذية.، التي أكدت بدورها أن هذه النتائج تعضد نتائج الدراسات السابقة التي أجريت على الحيوان والتي أظهرت دور المانجو في تنظيم مستوى السكر بالدم. ولم توضح لوكاس الآلية التي يعمل بها المانجو لتنظيم السكر، إلا أنها قد أشارت إلى إمكانية الفينولات المتعددة بالمانجو للعب هذا الدور.

وتحتوي الـ 100 غرام من المانجو على حوالي 60 سعرة حرارية وبها العديد من المواد الغذائية الهامة، فهي غنية بالألياف وفيتامين “جـ” و “أ” و “ب6”.

وتحتوي أيضاً على التريتبرين والليبيول اللذين أكدت الدراسات على دورهما في خفض مخاطر سرطان البروستاتا والجلد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *