إيران: سنتصدى بحزم لأي حركة عبور مضرة من مضيق هرمز

أكد نائب القائد العام لقوات الحرس الثوري الإيراني العميد حسين سلامي أن ايران لن تسمح بعبور السفن والقطع البحرية التي تهدد أمنها عبر مضيق هرمز في الخليج.

وأوضح سلامي خلال مقابلة مع القناة الأولى للتلفزيون الإيراني اليوم أنه واستنادا إلى معاهدة 1982 حول البحار فأن بلاده ستتصدى بحزم لأي حركة عبور مضرة من مضيق هرمز محذرا أميركا وحلفاءها الاقليميين بأنه إذا أرادوا استخدام لغة التهديد فأن إيران لن تسمح بالعبور لأي سفينة وقطعة بحرية تحاول تهديدها.

وتعليقا على مسودة قرار للكونغرس الأميركي ضد البرامج الدفاعية الايرانية ووضع قيود على المناورات التى تجريها طهران في الخليج قال سلامي: إن للحرس الثوري روزنامة للمناورات السنوية ويجريها بما يتلاءم مع المناسبات العسكرية والسياسية وربما تجري دون إعلان مسبق لإظهار قدرة إيران.

وأكد سلامي أن أحدا لا يستطيع منع إيران من اجراء مناوراتها في مياهها الإقليمية والدولية لأن ذلك حق قانوني لها، مبيناً أن أمريكا تستخدم دوما التهديد المصطنع لتبرير تواجدها المباشر في المنطقة ولا يمكنها تحقيق الأمن في أي منطقة بالعالم وتزعزع الأمن وتلحق الضرر بالبلدان التي تتدخل فيها.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *