تجارة اللاذقية تضبط «71» طنا من المواد الغذائية منتهية الصلاحية

ضبطت مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك في اللاذقية بالتعاون مع الجهات المختصة مستودعا بالقرب من جسر البصة يحوي مواد غذائية وحليب أطفال منتهية الصلاحية تقدر كميتها بـ 71.5 طنا.

وذكر مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك احمد نجم أن الكميات في المستودع تتوزع بين 55 طنا من حليب الأطفال، و14 طنا من الرز، و1.5 طن فاصولياء حب يابسة وطن واحد من العدس.

وأكد نجم أن المديرية ستكثف دورياتها لمراقبة المستودعات والأسواق لسحب المنتجات المشابهة وأنه تمت إحالة جميع العاملين في المستودع إلى الجهات المختصة لاستكمال التحقيقات في هذا الجانب.

وأوضح رئيس شعبة بدائرة حماية المستهلك شادي دلالة أن كمية حليب الأطفال منتهي الصلاحية معبأ في عبوات تزن 400 و900 غرام، حيث كانت تعاد تعبئتها بأكياس كبيرة تزن 25 كيلوغراما، وبيعها من جديد بعد وضع بطاقات بيان جديدة وتزوير بلد المنشأ وتاريخ الإنتاج والصلاحية، فيما تم تغيير تاريخ المنتج وإضافة نحو 6 أشهر لكميات الرز المضبوطة.

وبين دلالة أن كميات الفاصولياء المضبوطة كانت بدون تاريخ إنتاج وصلاحية وتبدو بالمشاهدة العينية غير صالحة للاستهلاك، فيما كانت مواصفات العدس الحب وهمية، حيث كان القائمون على العمل في المستودع يقومون بحرق الأكياس الفارغة لإخفاء معالم الجريمة والمخالفات الجسيمة التي يرتكبونها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *