رئيس وطلاب جامعة كوبية : نعتز بصمود الشعب السوري وجيشه في مواجهة الإرهاب

 

أكد البروفسور الدكتور انطونيو لوبيز رئيس جامعة أمريكا اللاتينية للعلوم الطبية ايلام الكوبية ان بلاده أدركت منذ بداية الأزمة في سورية حجم ونوعية المؤامرة وبناء على ذلك دعمت وتضامنت مع سورية قيادة وشعبا.

وقال لوبيز خلال تدشين لوحة فنية جدارية كبيرة في الجامعة أمس تعبر عن صمود سورية جيشاً وشعباً وقيادة في مواجهة الحرب الكونية التي تخوضها: “إننا من على هذا المنبر نعلن تضامننا جامعة وإدارة وكادراً تدريسياً وطلبة مع سورية ضد هذه الهجمة والحرب الامبريالية التي يتعرض لها الشعب السوري منذ أكثر من خمس سنوات”.

وتابع: ” إن هذه اللوحة بما تمثله من معان تاريخية ومعاصرة هي تجسيد لصمود سورية وانعكاس لسلوك ودور الطلبة السوريين الدارسين في هذه الجامعة في الالتزام والانضباط والإحساس بالمسؤولية الوطنية تجاه القضية الوطنية السورية العادلة”.

وأضاف: “إننا في هذه الجامعة نتابع عن كثب ما يجري في سورية ونؤكد دعمنا غير المحدود لسورية ولشعبها الشقيق في حرب كونية فرضت عليها من الامبريالية وحلفائها وهذه اللوحة بما تتضمنه من رموز تمثل قطعة من سورية داخل أراضي كوبا وفي مكان له أهمية خاصة بالنسبة للقائد فيديل كاسترو”.

وخلال حفل التدشين ألقى ممثل الطلبة في الجامعة كلمة أكد فيها أن هذه اللوحة تعكس صورة تاريخ سورية وحاضرها التي تمثل مهد الحضارات في هذا العالم حيث تركت بصماتها في تاريخ الانسانية جمعاء وكانت كنزاً انسانياً وحضارياً للتعايش بين مختلف الثقافات والأديان وعكست عبر تاريخها وحاضرها المساواة والعدالة والتضامن بين مواطنيها وبينهم وبين الشعوب الأخرى.

من جهته قال الدكتور لؤي العوجى رئيس البعثة الدبلوماسية في هافانا “لم يترك أعداء سورية وسيلة سياسية أو عسكرية أو اقتصادية أو إعلامية تخطر في أذهانكم إلا واستخدموها في مسيرة عدوانهم على سورية. فشعبنا اليوم يخوض حرباً ضد الإرهاب العالمي ويدافع عن كل العالم بلا استثناء”.

بدورهم عبر الطلبة العرب ومن دول أمريكا اللاتينية عن وقوفهم إلى جانب سورية في حربها التي تخوضها دفاعا عن السيادة والكرامة والاستقلال وفي مواجهة الإرهاب العالمي.

 

يشار إلى أن اللوحة التي قامت السفارة السورية في هافانا بالتنسيق مع جامعة ايلام/جامعة أمريكا اللاتينية للعلوم الطبية/وفرع الاتحاد الوطني لطلبة سورية في هافانا بتدشينها في الجامعة هي عبارة عن لوحة فنية جدارية كبيرة بطول 6 أمتار وارتفاع ثلاثة أمتار على جدار متحف الجامعة وتحتوي على صورة للسيد الرئيس بشار الأسد وصورة كبيرة للنسر السوري في جناحيه العلم السوري إضافة إلى بعض الجنود السوريين ببزاتهم العسكرية وبسلاحهم وصورة لأول أبجدية في التاريخ من موقع أوغاريت في محافظة اللاذقية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *