تفقُد أعمال الصيانة في مرفأ اللاذقية ومشروع محلق جبلة الشرقي

تفقد وزيرا النقل الدكتور غزوان خير بك والأشغال العامة المهندس حسين عرنوس اليوم أعمال الصيانة والتدعيم لمكسر مرفأ اللاذقية.

وأكد وزير النقل أهمية أعمال صيانة المكاسر في المرفأ لاستمرار العمل فيه، مبينا أن صيانته تأتي ضمن الأعمال الدورية والدائمة كون المكسر هو الحامي للمرفأ، لافتا إلى الشركة العامة للطرق والجسور تقوم بأعمال الصيانة والتدعيم وهي مؤهلة بأساليب حديثة تضمن السرعة وقلة الجهد والنفقات.

من جهته بين وزير الأشغال العامة أن أعمال الصيانة التي تنفذها شركة الطرق والجسور تتضمن إجراء صيانة للأحجار في أماكن محددة والعقد يسير وفق البرنامج الزمني، ومن المتوقع أن ينتهي قبل مدته وهناك تجارب للانتقال الى طريقة أسرع في النقل والتركيب تخفف من التكاليف الإجمالية منوها بالتعاون ما بين الشركة ووزارة النقل لانجاز العمل.

بدوره أشار مدير عام شركة الطرق والجسور المهندس لؤي بركات إلى أن الهدف من المشروع تدعيم المكاسر البحرية التي تتأثر بسبب حركة المياه ويتم العمل بالتعاون مع جهاز إشراف من المرفأ، لافتا إلى أن القيمة الإجمالية للمشروع تبلغ 400 مليون ليرة سورية، مبينا أن الشركة تملك آليات نوعية لتركيب المنشآت البحرية.

كما تفقد الوزيران سير العمل في مشروع محلق جبلة الشرقي الذي يعود للمؤسسة العامة للمواصلات الطرقية وذلك للاطلاع على مراحل سير العمل في المشروع الذي انطلق منذ ستة أشهر، وكذلك إزالة الإشغالات على مسار المحلق بما يضمن الإسراع بتنفيذ المشروع وبنفس الوتيرة لما للمشروع من أهمية في ربط كورنيش جبلة بمدخلها لتحقيق انسيابية بالحركة المرورية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *