محكمة نمساوية تحاكم إرهابييَن لانضمامهما لـ«داعش» في سورية

 

شرعت المحكمة الجنائية النمساوية يوم 30 أيار، بمحاكمة إرهابيين اثنين بجرم الانضمام إلى تنظيم “داعش” الإرهابي في سورية والمشاركة بجرائمه.

 

وقال متحدث باسم النيابة العامة في مدينة سالزبرغ النمساوية: “إن الأدلة أثبتت علاقة الإرهابيين الاثنين وهما سوري وباكستاني بالتهم الموجهة إليهما والبدء برفع دعوى ضدهما بموجب تقارير أمنية جنائية أظهرت وثائق وأفلام فيديو وصور على مواقع التواصل الاجتماعي وهما يقاتلان إلى جانب تنظيم “داعش” الإرهابي في سورية إلى جانب اعترافات جزئية لهما ”، مشيراً إلى أن كلا الإرهابيين وبرفقتهما أربعة آخرون لم يذكر جنسيتهم مازالوا قيد التحقيق.

 

وأوضح المتحدث باسم المحكمة الجنائية النمساوية أن المتهمين فروا من سورية إلى تركيا ومنها إلى اليونان ودول البلقان ودخلوا النمسا حيث ألقي القبض عليهما في أحد مراكز تقديم اللجوء في سالزبرغ في 17 أيلول 2015.

 

وأشارت المصادر النمساوية إلى اعتراف الإرهابي السوري بشكل علني في مركز اللجوء بالتحاقه بتنظيم “داعش” الإرهابي ما استدعى التحقيق معه بشكل مكثف موضحة أن وزارة الداخلية النمساوية تتواصل مع السلطات الباكستانية لمعرفة المزيد عن الإرهابي الباكستاني وارتباطاته مع تنظيم “داعش” أو تنظيم القاعدة في باكستان أو أفغانستان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *