كورتس يدعو إلى محاربة الإرهاب على كل الأصعدة عسكرياً وأيديولوجياً

جدد وزير خارجية النمسا سيباستيان كورتس دعوته إلى محاربة الإرهاب على كل الأصعدة لما يشكله من خطر على القارة الأوروبية والعالم.

وقال كورتس في مقابلة مع صحيفة الكرونه تسايتونغ النمساوية اليوم “إن محاربة الإرهاب يجب إن تكون عبر تحالف يستهدف تنظيم داعش عسكرياً في سورية والعراق وأمنياً وإيديولوجيا في القارة الأوروبية”.

وأوضح كورتس أن هجمات باريس ونيس وبروكسل وغيرها أثبتت أن الإرهاب ينتقل بشكل سريع عبر موجات المهاجرين مشيراً إلى إن “إضعاف تنظيم داعش الإرهابي يخفف من خطر الإرهاب على الاتحاد الأوروبي”.

ولفت كورتس إلى أن “نحو 10 آلاف ممن غادروا القارة الأوروبية للقتال إلى جانب تنظيم داعش في سورية والعراق يشكلون الخطر الأكبر عليها” محذراً من إن عودتهم إلى أوروبا تعتبر “تحدياً خطيرا”.

واعتبر كورتس أن “الإسلام السياسي يشكل خطراً باعتباره يؤدي إلى التطرف ويعتبر القاعدة الإيديولوجية له ” داعيا إلى عدم السماح به ورفض تقبله في أوروبا .

وحذر كورتس من استغلال رئيس النظام التركي رجب طيب أردوغان لمحاولة الانقلاب التي وقعت في تركيا من اجل تبرير ممارسة سياسة التعسف داعيا إلى احترام سيادة الدولة والقانون والديمقراطية في تركيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *