اللاذقية.. بحث إجراءات الإقلاع بتنفيذ مشروعي المنطقتين الصناعيتين الجديدتين

بهدف الإسراع في الإقلاع بتنفيذ مشروعي المنطقتين الصناعيتين الجديدتين المحدثتين في محافظة اللاذقية والإسراع بأعمال تأهيل البنى التحتية في موقعي المشروعين عقد اجتماع عمل موسع ترأسه محافظ اللاذقية إبراهيم خضر السالم وضمّ مديري الشركات والمؤسسات ورؤساء الوحدات الإدارية المعنية بإنجاز المنطقتين الصناعيتين في الكركيت التابعة لبلدية فدره وفي عرمتي التابعة لبلدية ديروتان بمدينة جبلة حيث دعا المحافظ كل الجهات المعنية إلى تحقيق نسب إنجاز سريعة في تهيئة واستكمال البنى التحتية التي تسهم في الإقلاع بزخم أكبر لهذين المشروعين الحيويين.

وأكد السالم ضرورة انتهاج عقلية المؤسسة في العمل ووضع الدراسات العلمية والفنية المناسبة ومتابعة الكشوف الفنية والاعتماد على الخبرات في كل الاختصاصات لكي يكون العمل متكاملا عند الانجاز محملا المديرين المعنيين مسؤولية أي خلل قد يحدث لاحقا ولم يكن ملحوظاً في الدراسات والتنفيذ.

وطلب المحافظ رفع مذكرة شهرية لكل مرحلة تم تنفيذها والمعوقات التي تتم مصادفتها ونسب الانجاز التي تمت خلال الشهر والحلول المقترحة للمشاكل الموجودة من أجل تذليل كل العقبات التي تحول دول انجاز المنطقتين الصناعيتين اللتين ستوفران فرص عمل للكثير من الخريجين العاطلين من العمل. من جهته مدير المناطق الصناعية المهندس محمد علي لفت الى أنه خلال عشرة أيام سيتم وضع دراسة وافية حول البنى التحتية للمنطقتين الصناعيتين المذكورتين لتستكمل بعدها الأعمال اللازمة للمشروعين الحيويين.

يشار إلى أن المنطقة الصناعية في الكركيت تقع على مساحة 350 دونماً وتضم 331 مقسماً وبكلفة تصل إلى ملياري ليرة فيما تقع المنطقة الصناعية في عرمتي على مساحة 225 دونماً وتضم 204 مقاسم وبكلفة 1800 مليون ليرة.

اللاذقية – البعث ميديا- مروان حويجة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *