تركيا تعلن التوصل لآلية مشتركة مع روسيا لدعم الحل السياسي في سورية

زعم وزير خارجية النظام التركي مولود جاويش أوغلو أن محادثات رئيس النظام التركي رجب طيب أردوغان مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في بطرسبورغ “نجحت في التوصل إلى اتفاق بشأن قيام آلية مشتركة لدعم الحل السياسي للأزمة في سورية”.

ووصف جاويش أوغلو في تصريح له اليوم مباحثات أردوغان وبوتين بـ “المهمة” وقال .. إن “الطرفين اتفقا على ضرورة المعالجة المشتركة للأزمة في سورية وإيجاد حل سياسي لها” لكنه أشار إلى استمرار الخلافات في وجهات النظر بين الطرفين حول سبل تسوية الأزمة.

وكان الرئيس بوتين أعلن في مؤتمر صحفي مشترك أمس بعد المحادثات مع أردوغان “أن تركيا تشاطر روسيا تفاهما بشأن ضرورة مكافحة الإرهاب” مشيرا إلى أن مقاربات بلاده من سبل تسوية الأزمة في سورية لم تكن تتطابق دائما مع المقاربات التركية فى السابق لكنه شدد على أن “لموسكو وأنقرة هدفا مشتركا في هذا السياق هو تسوية هذه الأزمة”.

وفي سياق متصل حاول جاويش أوغلو تلميع صورة تنظيم “جبهة النصرة” الإرهابي الذي تدعمه بلاده بالقول.. إن “جبهة النصرة أعلن انفصاله عن تنظيم القاعدة وهناك الكثير من الأجانب داخل هذا التنظيم وآخرون من السوريين وسوف نبحث مع الروس هذه التفاصيل”.

وبشأن العلاقات بين تركيا والغرب قال جاويش أوغلو.. إن “الدول الغربية تخاطر بعلاقاتها مع تركيا بسبب الأخطاء التي ارتكبتها تلك الدول بنفسها وليس بسبب تطوير أنقرة لعلاقاتها مع روسيا والصين”.

وتابع جاويش أوغلو.. إن الاتحاد الأوروبي ما زال يرتكب “أخطاء كبيرة بما في ذلك ما يتعلق بدعم الانقلابيين في تركيا”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *