دمشق تؤكد أن الجرائم الإرهابية لن تثنيها عن الاستمرار في محاربة الإرهاب

وجهت وزارة الخارجية والمغتربين رسالتين إلى الأمين العام للأمم المتحدة ورئيس مجلس الأمن حول التفجيرات الإرهابية في ريفي دمشق وطرطوس وحمص والحسكة.

وأكدت وزارة الخارجية أن هذه التفجيرات الإرهابية استمرار للإرهاب الممنهج الذي تمارسه التنظيمات الإرهابية.

وقالت وزارة الخارجية: إن “حكومة الجمهورية العربية السورية تؤكد أن هذه المجازر والجرائم الإرهابية لن تثنيها عن الاستمرار في تأدية واجباتها القانونية والأخلاقية في محاربة الإرهاب ولن تمنعها من العمل على تحقيق حل سياسي للأزمة في سورية”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *