175 شركة جديدة بدمشق و1200 سجل تجاري

اعلنت مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك ان عدد الشركات المسجلة لدى المديرية 175 شركة منذ بداية العام الحالي و124 شركة تم تسجيلها خلال العام الماضي بينما بالرجوع للعام 2010 تشير البيانات إلى نحو 491 شركة تم تسجيلها لدى المديرية لهذا العام وفي حال المقارنة مع أعوام الأزمة الأولى نجد أن ما تم تسجيله من الشركات لهذا العام جيد وفي السياق نفسه اقترب عدد السجلات التجارية التي منحتها المديرية للمتاجر لهذا العام من 1200 سجل وهو أيضاً يمثل حالة تعاف جيدة لجهة الإقبال على العمل التجاري والحصول على سجلات نظامية للمحال والمتاجر في دمشق، حيث وصل عدد السجلات التجارية الممنوحة من المديرية في عام 2010 نحو 1308 سجلات.
و أوضح أمين السجل التجاري في دمشق جهاد الناصر أن تطور الإقبال على طلب الحصول على السجلات التجارية يشير إلى حالة عامة من التعافي الاقتصادي والتجاري في دمشق إضافة إلى زيادة الوعي لدى أصحاب المتاجر بأهمية السجل التجاري وفوائده مثل التسجيل في غرفة التجارة، وإمكانية ممارسة أعمال الاستيراد والتصدير عبر الحصول على الإجازات الخاصة بذلك، كما أن السجل التجاري يوضح قدم المتجر وعدد مزاولات التاجر للعمل التجاري وبالتالي يدعم من موثوقية التاجر في السوق وخاصة في عمليات تداول البضائع والسلع والتسديد لقيمها بشكل مرحلي أو أسبوعي إضافة إلى أنه بات يمثل وثيقة رسمية وتعريفية تسهل من عمليات نقل وشحن البضائع لسلعه ومواده.
واضاف الناصر أن عملية الحصول على عملية سهلة وبسيطة ولا تحتاج الكثير من الوثائق والأوراق أو الكشف الحسي حيث يكتفى بثبوتية توضح ملكية التاجر للمحل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *