الحلقي: أكثر من 4 مليارات ليرة تصرف تعويضاً معيشياً للمتقاعدين

كشف مدير عام مؤسسة التأمين والمعاشات خالد الحلقي أن المؤسسة تقوم بطباعة نحو 150 ألف دفتر معاش تلبي جميع احتياجات المتقاعدين وورثتهم الذين يقبضون معاشات بموجب دفاتر معاش “شيكات” ويتم توزيعها على كل محافظات القطر رغم صعوبة الظروف الحالية ورغم الضغط الحاصل على العاملين في المؤسسة بسبب خروج بعض فروع المؤسسة في المحافظات عن الخدمة نتيجة الأوضاع التي خلقتها الأزمة.
إضافة إلى تعامل المؤسسة مع مجموعة من المصارف كالمصرف التجاري بفروعه والمصرف العقاري والتسليف الشعبي والمصرف الصناعي ومؤسسة البريد في جميع محافظات القطر.
واوضح الحلقي أن عدد المتقاعدين المدنيين والعسكريين وأسرهم الذين تقوم المؤسسة بتخديمهم نحو 670 ألف متقاعد ومستحق لغاية آب من العام الحالي، بكتلة نقدية شهرية مع التعويضات تقدر بـ15 مليار ليرة سورية، وبكتلة تقدر عن عام 2015 بـ107 مليارات.
و بين الحلقي أن المؤسسة باشرت بتنفيذ المرسوم التشريعي رقم «13» تاريخ 18/6/2016 الصادر عن رئيس الجمهورية بإصدار التعميم رقم «12» تاريخ 24/7/2016 تنفيذا لأحكام المرسوم التشريعي المتضمن إضافة 7500 ليرة سورية شهرياً إلى مبلغ التعويض المعيشي المحدد في المرسوم التشريعي رقم 7 تاريخ 18/1/2015، وذلك وفقاً لما جاء في المادة «3/أ» والتي نصت على أنه يستفيد من التعويض المذكور في المادة الأولى من هذا المرسوم التشريعي أسر المتقاعدين ويوزع هذا التعويض على المستحقين وفق نسبة حصة كل منهم من المعاش المحدد في القوانين والأنظمة التأمينية الخاضعين لها.
واضاف الحلقي أن المؤسسة قامت بطباعة قسيمتين تتضمنان التعويض المذكور القسيمة الأولى لثلاثة أشهر (7- 8- 9) تصرف بداية أيلول على حين أن القسيمة الثانية لثلاثة أشهر أيضاً (10- 11- 12) تصرف بداية كانون الأول، وبالنسبة للمتقاعدين الذين يتقاضون معاشاتهم عن طريق الصراف الآلي أو الحساب الجاري فقد تم تحويل التعويض المعيشي إلى حساباتهم مع معاش آب.
واعلن الحلقي انه بلغ التعويض المعيشي المحول للمتقاعدين العسكريين والمستحقين عنهم وذوي الشهداء عن آب أكثر من ملياري ليرة سورية، على حين أن بلغ التعويض المعيشي المحول للمتقاعدين المدنيين والمستحقين عنهم عن آب أكثر من ملياري ليرة سورية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *