فرع الحسكة يحتفل بذكرى انتصار تشرين ويكرم 120 أسرة شهيد

أقيم في قاعة الشهيد حنا عطالله في فرع الحسكة للحزب حفل تكريم لذوي 125 شهيد بمناسبة الذكرى الثالثة والأربعين لقيام حرب تشرين التحريرية، حيث تلقت كل أسرة مبلغ عشرين ألف ليرة سورية وسلة غذائية تقدر قيمتها ب 35الف ليرة سورية.
وألقى الرفيق سليمان الناصر أمين فرع الحسكة للحزب كلمة حزب البعث العربي الاشتراكي أكد فيها معاني حرب تشرين التحريرية التي أعادت الكرامة للأمة العربية وكانت أول انتصار لها ضد أعتى قوة في العالم جيش الكيان الصهيوني الذي يعتبر الجيش الذي لا يقهر ،لكنه وقف عاجز ا ضد بسالة جيشنا العربي السوري هذا الجيش الذي قاده القائد المؤسس حافظ الأسد ليسجل الانتصار الأغلى في العصر الحديث .
وقال الناصر إن قوة الجيش العربي السوري ونمو خط المقاومة جعل القوى الرجعية تتكالب عليه لايقاف مشروع مقاومة العدو الصهيوني وخصوصا بعد انتصارات تموز عام 2006 .
وأشار الرفيق أمين فرع الحزب أن ذوي الشهداء وآباءهم وأبناءهم هم أكرم الناس واشرف الناس لأنهم قدموا فلذات أكبادهم من أجل ان ينتصر الوطن .
وأكد أن الانتصار اصبح قاب قوسين أو أدنى وعلى الجميع أن يقف وقفة رجل واحد في اللحظات الاخيرة من الحرب ونحن نشاهد انتصارات الجيش العربي السوري في جميع الجبهات .
كما ألقى العميد محمد العيسى قائد الفوج الخامس كلمة الجيش العربي السوري ،ثمن فيها على قيمة الشهادة والشهداء ، ودور الجيش العربي السوري الذي أسسه القائد المؤسس حافظ الأسد في إعادة الكرامة للأمة العربية بعد الانتكاسات الكبيرة منذ نكبة 1948 .
قد الحفل قيادة فرع الحسكة للحزب والمهندس محمد زعال العلي محافظ الحسكة ،وحشد كبير من اهالي الشهداء والمنظمات الشعبية والنقابات المهنية .

البعث ميديا || الحسكة – عبد الرحمن السيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *