عمليات تطوير في الشركة العامة للمنتجات الحديدية بحماة

تفقد وزير الصناعة المهندس أحمد الحمو عمليات تطوير وتحديث الشركة العامة للمنتجات الحديدية والفولاذية بحماة والتي أنجزتها شركة “ابولو الهندية” بكلفة 40 مليون دولار.
وخلال جولته، استمع وزير الصناعة من المعنيين في الشركة إلى شرح عن مراحل تطوير خطوطها الإنتاجية والتي تشمل معامل الصهر والأنابيب والقضبان والمطرقات الفولاذية واطلع على عمل وحدة التغذية الرئيسية التي تم تطويرها من حيث زيادة استطاعتها وطاقتها الإنتاجية وتجهيزاتها التقنية وعلى الوحدة الجديدة التي تعنى بفلترة ومعالجة الغازات الناتجة عن عملية الصهر والتخفيف من آثارها السلبية على البيئة.
كما شملت جولة الوزير حمو وحدة تجهيز الخردة التي أصبحت نموذجية من حيث مطابقتها للمواصفات القياسية كما تفقد عمل وحدة الصهر الجديدة التي تعمل وفق نظام مؤتمت بالكامل.
وأشار وزير الصناعة في تصريح صحفي إلى أن شركة حديد حماة تشهد عملية تطوير وتحديث كبيرة من المتوقع ان يتم الانتهاء منها مطلع العام المقبل لافتا إلى أنها تمكنت من التغلب على كل التحديات التي واجهتها وزيادة إنتاجها وذلك بفضل تضحيات وبطولات الجيش العربي السوري الذي حافظ على حالة الأمن والاستقرار في المنطقة التي تقع فيها الشركة.
وأوضح وزير الصناعة أنه سيلتقي مع الخبراء الهنديين المكلفين بأعمال التطوير والتحديث للوصول إلى أفضل الأساليب بهذا الشأن لافتا إلى أنه تم إبرام العقد مع شركة ابولو الهندية من خلال قرض ممول من الحكومة الهندية وهذا مؤشر على وقوف الهند إلى جانب سورية .
من جهته أكد محافظ حماة الدكتور غسان خلف أن المحافظة تعمل على تقديم كل التسهيلات للجانب الهندي وباقي المعنيين لمواصلة عملية توريد وتركيب الآلات والخطوط الإنتاجية الجديدة في الشركة بما يكفل انطلاق العملية الإنتاجية بزخم اقوى مبينا أن شركة حماة للمنتجات الحديدية والفولاذية إحدى أهم شركات القطاع العام الانتاجية والاقتصادية على مستوى سورية والشرق الأوسط.
شارك في الجولة مصطفى سكري امين فرع حماة لحزب البعث العربي الاشتراكي ورئيس مجلس المحافظة ورئيس وأعضاء المكتب التنفيذي ورئيس غرفة صناعة حماة وعدد من مديري المؤسسات الحكومية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *