واشنطن تحاول التستر على مجزرة ارتكبتها السعودية في اليمن

تحاول الولايات المتحدة التستر على ارتكاب طيران نظام بني سعود مجزرة باستهدافه صالة عزاء في العاصمة اليمنية صنعاء والتي راح ضحيتها المئات من المدنيين.

وأعلن المتحدث باسم مجلس الأمن القومي للبيت الأبيض نيد برايس في بيان “أنها بدأت عملية مراجعة فورية للتحالف الذي يقوده نظام بني سعود ضد اليمن ونشعر بقلق عميق حيال التقارير عن الغارة اليوم على قاعة للعزاء في اليمن والتي إذا تأكدت ستكون استمرارا للسلسلة المقلقة من الهجمات التي تضرب المدنيين اليمنيين.

واعتبر برايس أن التعاون الأمني للولايات المتحدة مع النظام السعودي “ليس شيكا على بياض” وفي ضوء هذه الحادثة وغيرها من الحوادث الأخيرة “شرعنا في مراجعة فورية لدعمنا”، مدعيا أن بلاده “مستعدة لضبط دعمها بما يتلاءم بشكل أفضل مع المبادئ والقيم والمصالح الأميركية بما في ذلك التوصل إلى وقف فوري ودائم للنزاع المأساوي في اليمن”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *