«التربية» ترد على الإتهامات بإنهاء تكليف مدير المدرسة ونقل المشرفة

وزارة التربية توضيح ما تناقلته مواقع التواصل الاجتماعي حول الحادثة التي تعرض لها الطالب “حمزة حمامي”، وهو صف سابع بمدرسة “حكمت هاشم حلقة ثانية”.

وقامت الوزارة بتكليف مدير تربية دمشق بزيارة مدرسة “حكمت هاشم” صباح يوم الأربعاء 19/10/2016 للوقوف على تفاصيل الحادثة التي تناقلتها وسائل التواصل الاجتماعي مساء يوم الثلاثاء 18/10/2016، حول  تعرض الطالب المذكور لكسر بيده اليمنى نتيجة سقوطه أثناء اللعب مع أحد زملائه، ولدى توجهه إلى مشرفة الأنشطة ليخبرها بوضع يده، أبدت المشرفة عدم اكتراثها
وزادت على ذلك بضربه بالعصا على قدميه، بعدها توجه إلى الموجه الإداري “ثائر عبدالله الموسى” ليشكو حالته، الذي اتصل بدوره بأهل الطالب وأخبرهم بتعرض ولدهم لحادث بسيط، ما لبث أن تفاقم وضع الطالب وتورمت يده، فأبلغ مدير المدرسة بالأمر، والذي اكتفى بالاتصال بأهل الطالب وإرساله إلى بيته برفقة زميل له من المدرسة.
وبناء عليه قامت الوزارة باتخاذ عدة اجراءات منها: إنهاء تكليف مدير مدرسة حكمت هاشم “أحمد الصباغ” من أعمال الإدارة في
المدرسة، بسبب الإهمال وعدم اتخاذ التدابير والإجراءت اللازمة لوضع الطالب حمزة حمامي ولعدم تواجده في المدرسة أثناء زيارة مدير التربية للمدرسة بدون عذر.
كما تم نقل مشرفة الأنشطة سوسن قاسم إلى الإدارة الفرعية بسبب الإهمال، وعدم اتخاذ التدابير والإجراءت اللازمة لوضع الطالب المذكور.

البعث ميديا- خاص

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *