صحف.. روسيا تنشر صواريخ «بال» و«باستيون» على سواحل الكوريل

نشر الأسطول الحربي الروسي منظومات «بال» و«باستيون» الساحلية الحديثة في جزر الكوريل المتنازع عليها مع اليابان.

وذكرت صحيفة «المناوبة القتالية» التابعة لأسطول المحيط الهادئ الروسي أن كتيبة منظومة «باستيون» دخلت المناوبة القتالية في جزيرة أيتوروب، فيما انتشرت كتيبة منظومة «بال» في جزيرة كوناشير، وهما جزيرتان من جزر الكوريل.

وتابعت الصحيفة: «اليوم يستعد التشكيل لإجراء عمليات رماية جديدة بواسطة منظومة باستيون».

وسبق للجيش الروسي أن استخدم منظومة «باستيون» لأول مرة في ظروف القتال، إذ أطلقت هذه المنظومات المنتشرة على سواحل سورية، صواريخها إلى عمق الأراضي السورية وضربت مواقع تابعة للإرهابيين.

وكشف وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو في معرض تعليقه على استخدام «باستيون» في سورية، أن مدى هذه المنظومة يبلغ 450 كيلومترا على اليابسة، و350 كيلومترا على البحر.

وتقدر المنظومات من هذا الطراز على حماية سواحل طولها 600 كلم، ويمكنها أن تطلق 39 صاروخا دفعة واحدة.

أما منظومة «بال»، فتحمل صواريخ مضادة للسفن من نوعين، مداهما 120 كيلومترا و260 كيلومترا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *