«برويما للنشر» تنظّم حفل توقيع كتاب لـ«نزار قباني» الى اللغة الرومانية

نظمت دار برويما للطباعة والنشر الرومانية بالتعاون مع السفارة السورية في بوخارست مؤخرا حفل توقيع كتاب للشاعر السوري الراحل نزار قباني بعنوان “مجموعة أعمال مختارة للشاعر نزار قباني” مترجم إلى اللغة الرومانية.

وشارك في الحفل مدير دار برويما ألكساندرو بيتروليتشيان والمترجم السفير السابق لرومانيا في عدة دول منها دول عربية دميترو كيكان والمترجم البروفيسور نيكولاي دوبريشان.

وأشار مترجم الكتاب دميترو كيكان في كلمة له خلال الحفل إلى أنه ترجم عددا من القصائد الشعرية للشاعر قباني وقرأ بعض المقاطع من إحدى قصائده، منوها بالدور الذي تقوم به دار النشر “برويما” من تعريف بالثقافة العربية في رومانيا.

كما تحدث البروفيسور دوبريشان عن الشاعر قباني والموضوعات التي تناولها في شعره وخاصة تلك المتعلقة بالمرأة وأنوثتها وقرأ إحدى قصائده، مشيرا إلى أنه يعتبر من أعظم الشعراء العرب في العصر الحديث.

الى ذلك تحدث مدير دار النشر بيتروليتشيان عن محبته وعشقه لسورية، لافتا إلى أنه زارها عدة مرات في السابق، مشيرا كذلك إلى أهمية ما تقوم به دار النشر التي يمتلكها من نشر ترجمات لكتاب وأدباء عرب كجبران خليل جبران ونزار قباني وابن خلدون كما قرأ بدوره عدة مقاطع من إحدى قصائد نزار قباني.

وأضاف بيتروليتشيان: إنه يشعر بالحزن والألم لما يجري في سورية البلد العريق بأوابده التاريخية والثقافية، مستذكراً زياراته السابقة إلى مدينة تدمر وغيرها من المواقع والمدن السورية، مؤكدا في ختام كلمته أن الشمس ستشرق في سورية من جديد.

وكان بيتروليتشيان أعلم السفارة السورية في وقت سابق بأن كتاباً جديداً مترجماً سيصدر عن دار النشر للأديبة السورية كوليت خوري وأن هذا الكتاب قيد الطباعة حالياً.

بدوره تحدث ممثل السفارة السورية في كلمته خلال الحفل عن مقتطفات من السيرة الذاتية للشاعر قباني مروراً بطفولته وشبابه ودراسته ثم عمله ونتاجه الأدبي، إضافة إلى الموضوعات التي تناولها في شعره وقصائده بدءاً من حبه لبلده ولمدينة دمشق وانتهاء بعشقه للمرأة.

حضر حفل توقيع الكتاب المكلف بالشؤون الثقافية في السفارة السورية وممثل الشؤون الثقافية في السفارة الإيرانية ورئيس رابطة المغتربين عصام رفاعي ورئيس جمعية رجال الأعمال السوريين هيثم الأسعد ورئيس جمعية الأطباء السوريين عمار عون وممثل المدرسة السورية حسام سلمان، إضافة إلى حشد من أبناء الجالية السورية والعربية والأصدقاء الرومان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *