شنار: أردوغان مسؤول عن الدمار في سورية والعراق وليبيا

أكد نائب رئيس الوزراء التركي الأسبق عبد اللطيف شنار أن رئيس النظام التركي رجب طيب اردوغان لعب دورا أساسيا في كل ما تعاني منه المنطقة من سفك للدماء والدمار ووصفه بأنه “شيطان أخرس” لأنه “يتجاهل هذه المآسي والآلام ويسكت عليها ولا يريد للجميع أن يراها”.

وحمل شنار خلال تصريحات لقناة الشعب التركية اردوغان مسؤولية الدمار الذي لحق بسورية والعراق وليبيا بذريعة ما يسمى “الربيع العربي” والسماح لعشرات الآلاف من الإرهابيين الأجانب بدخول تركيا ومنها إلى سورية للانضمام لتنظيمي “داعش” و”جبهة النصرة” الإرهابيتين .

وحول النظام التركي منذ سنوات أراضي تركيا إلى مقر ومعبر للتنظيمات الإرهابية وقدم مختلف أنواع الدعم لها بما فيها “داعش” و”جبهة النصرة” المدرجان على لائحة الإرهاب الدولية كما قام بشراء النفط السوري المسروق من تنظيم “داعش”.

وأضاف شنار إن اردوغان سيطر على تسعين بالمئة من الإعلام حتى لا يعرف الشعب التركي أي شيء عن قصص الفساد الذي طالته هو وأولاده ووزراءه وحقائق العلاقة بينه وبين الكيان الإسرائيلي التي “هددها اردوغان وتوعدها طيلة السنوات السبع الماضية إلا أنه صالحها مقابل عشرين مليون دولار”.

يذكر أن شنار من أهم مؤسسي حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا عام 2001 وشغل منصب نائب رئيس الوزراء وزير المالية حتى نهاية عام 2007 .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *