قاسم: التنظيمات الإرهابية التكفيرية أصبحت خطرا على الجميع وعبئا على مشغليها

أكد نائب الأمين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم أن القضاء على الإرهابيين وتحرير حلب من المجموعات الإرهابية سيقضي على مشروع رعاة الإرهاب الهادف إلى تدمير سورية مشددا على أن الشروع بالحل السياسي هو السبيل الوحيد لإنهاء الأزمة في سورية.

وقال قاسم في تصريح لدى عودته من طهران بعد مشاركته في مؤتمر “الوحدة الإسلامية وضرورة مواجهة التيارات الإرهابية التكفيرية” أن “التنظيمات الإرهابية التكفيرية أصبحت خطرا على الجميع وعبئا على مشغليها” مبينا أن الإنجازات الميدانية للجيش العربي السوري ومحور المقاومة ضد الإرهاب “جنبت المنطقة وضعا صعبا جدا”.

ولفت قاسم إلى أن المرحلة المقبلة ستشهد جملة من الحلول في لبنان والمنطقة بسبب هزائم الإرهابيين التكفيريين وإنجازات محور المقاومة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *