بان كي مون يدعو موسكو وواشنطن إلى تواصل المحادثات بشأن سورية رغم الخلافات

دعا الأمين العام للأمم المتحدة المنتهية ولايته بان كي مون إلى استمرار التعاون بين روسيا والولايات المتحدة في العديد من المجالات ولا سيما فيما يتعلق بالأزمة في سورية “يجب أن يتواصل رغم الخلافات”.

وقال كي مون في تصريح لوكالات أنباء روسية “إن وزيري الخارجية الروسي سيرغي لافروف والاميركي جون كيري أثبتا أن العلاقة الثنائية بين روسيا والولايات المتحدة يمكن أن تكون فعالة في العديد من المجالات” معربا عن أمله في تواصل التعاون بين الجانبين على الرغم من الخلافات بينهما.

وكانت روسيا دعت غير مرة الولايات المتحدة إلى التعاون في مجال مكافحة التنظيمات الإرهابية في سورية والفصل بين التنظيمات الإرهابية وما تسميه واشنطن “بالمعارضة المعتدلة” إلا أن الأخيرة كانت ترفض ذلك.

وأقر وزير الخارجية الأميركي جون كيري أمس الاول بأن الانقسامات داخل إدارة باراك أوباما تسببت بفشل الاتفاق بين واشنطن وموسكو المتعلق بإجراء عمليات عسكرية مشتركة بين الطرفين ضد الإرهابيين فى سورية.

وفي حين لا يرى كي مون حرجا في الحديث عن “صعوبة إيصال المساعدات الإنسانية” أعربت وزارة الخارجية الروسية عن أسفها لعدم استخدام الأمم المتحدة التهدئات الإنسانية التي أعلنت في وقت سابق من أجل إيصال هذه المساعدات إلى أحياء حلب الشرقية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *