حتى الأسماك لم تسلم من الغش..أسماك مغشوشة في باب سريجة

ضبطت مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك بالتعاون مع فرع الأمن الجنائي حوالي نصف طن من الأسماك المخالفة في سوق باب سريجة، مصدر في مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك بين أن الكمية المضبوطة مخالفة ومجهولة المصدر ولا توجد فواتير نظامية خاصة بها. حيث أكد المصدر أنه بعد معاينة الكمية المضبوطة من قبل الطبيب البيطري في المديرية تبين أنها تعرضت لتغيير بالمواصفات الفيزيائية والكيميائية وأنها غير صالحة للاستهلاك البشري، مشيرا إلى أنه إتلافها لمنع وصولها للمستهلك وتوقيف المخالفين وإحالة الضبط للقضاء المختص. ومن جانبه أعلن أمين سر جمعية حماية المستهلك بدمشق محمد بسام درويش أن كل الأسماك المقطوعة الرأس المتوافرة في الأسواق المحلية هي مهربة ومخالفة ويتم التلاعب بمواصفاتها، مؤكداً وجود أسماك شبيهة لها يتم قطع رأسها من بعض التجار وبيعها في السوق على أنها أسماك مقطوعة الرأس منشؤها الأرجنتين.

وعن مصدر هذه الأسماك مقطوعة الرأس أوضح درويش أنها من لبنان، إذ يتم تهريبها للداخل بعيداً عن الرقابة الجمركية والصحية بينما معظمها منشؤه الأساسي هو الأرجنتين.

وكشف درويش عن وجود تلاعب بمواصفات العديد من الأسماك المعروضة في محال وأسواق دمشق ومنها سمك الهامور الذي باتت نسبة المياه المجمدة تصل فيه لأكثر من 50 بالمئة بينما لا يسمح تجاوز نسبة 20 بالمئة لكمية المياه المجمدة من وزن السمك وغيرها من المخالفات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *