في مؤتمره الوداعي.. كيري: ندعم محادثات أستانا حول سورية

أعلن وزير الخارجية الأمريكي جون كيري أن الولايات المتحدة تدعم المحادثات المتوقع إجراؤها حول التسوية السياسية للأزمة في سورية في العاصمة الكازاخستانية أستانا الشهر الجاري.
وقال كيري خلال موجز صحفي وداعي في الخارجية الأمريكية اليوم: “نأمل في هذه المرحلة أن يكون اللقاء في أستانا خطوة كبيرة إلى الأمام في حال عقده” معرباً عن أمله في أن تكون هذه المحادثات خطوة نحو حل الأزمة في سورية.
وأشار كيري إلى أنه تحدث مع كل من نظيره الروسي سيرغي لافروف والمبعوث الأممي الخاص إلى سورية ستافان دي ميستورا موضحاً أن “الهدف لم يتغير وهو الوصول إلى جنيف حيث لا بد من إجراء مفاوضات حقيقية” في إشارة إلى لقاء حول سورية مزمع إجراؤه في جنيف في شباط المقبل.
وذكر كيري أن الولايات المتحدة لا تعتبر نفسها منافسة لكل من روسيا وتركيا وإيران في تنظيم العملية التفاوضية الهادفة إلى حل الأزمة مؤكداً تمسك واشنطن بفكرة أن “الحل الدبلوماسي هو الوحيد الممكن” إذا كان الهدف منه هو وقف القتال والتسوية السياسية وإعمار البلاد.
ومن المتوقع أن يجري لقاء بين الأطراف السورية في أستانا في 23 من الشهر الحالي أما لقاء جنيف فمن المخطط إجراؤه في 8 من شباط القادم.
وتبنى مجلس الأمن الدولي في 31 من الشهر الفائت بالإجماع مشروع القرار الذى أعدته روسيا لدعم اتفاق وقف الاعمال القتالية في سورية واطلاق العملية السياسية لتسوية الأزمة ويؤكد القرار الذى حمل الرقم 2336 على سيادة الجمهورية العربية السورية واستقلالها ووحدتها وسلامتها الإقليمية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *