نجاة ملكة بريطانيا من محاولة اغتيال على يد أحد حراسها؟!

كانت ملكة بريطانيا اليزابيث الثانية تتجول داخل حديقة قصر باكنغهام ليلا بعدما أصابها الأرق، وأثناءها لمحها أحد الحراس، معتقدا أن ما لمحه، في الساعة الثالثة ليلا، هو شخص مجهول تسلل إلى داخل الحديقة لغاية ما.
وبحسب صحف بريطانية، صرخ الحارس: “قف.. من هناك؟”، واندهش بشدة حينما اتضح له أن المخالف المتسلل ليس إلا – الملكة اليزابيث الثانية.
وقال الحارس:”يا صاحبة الجلالة، كدت أن أطلق النار عليكم”.
وبعد أن عاد الحارس إلى رشده، وأدرك أنه تمادى، ظن أن الملكة ستوبخه على سلوكه الفظ، ولكنها أكدت له أن الحق يقع عليها، وهي من يتحمل مسؤولية ما جرى وقالت:” كل شيء على ما يرام. في المرة القادمة سأتصل مسبقا لكي لا تضطر إلى إطلاق النار تجاهي”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *