الكرملين يكشف عن موعد اللقاء بين بوتين وترامب

أعلن السكرتير الصحفي للرئيس الروسي، دميتري بيسكوف، اليوم الاثنين، أن لقاء القمة “الروسي – الأميركي”، ممكن فقط، بعد تنصيب الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب.

وقال بيسكوف للصحفيين، في سياق حديثه عن موعد اللقاء الممكن بين الرئيسين بوتين وترامب، اليوم: “ليس قبل أن يصبح الرئيس المنتخب(ترامب)، رئيسا فعلياً، على الأقل يجب أن يصبح ترامب رئيساً فعلياً، ومن ثم سيتم ترتيب خطة للقاء الرئيسين”.

وفيما يتعلق بموضوع شكل الاجتماع الأكثر تفضيلاً بين قادة الولايات المتحدة الأميركية وروسيا الاتحادية، أكد بيسكوف أنه هنا في موسكو، “ليس هناك فرق من حيث المبدأ”.

وتابع بيسكوف: “من الواضح أنه إذا كان سيتم التخطيط لاتصالات ما، فإن التخطيط لها سيكون بشكل دقيق وبعناية — مع الأخذ بالاعتبار، أننا نتحدث عن اتصالات، ستقام بعد مرحلة مكثفة للغاية من تدهور علاقاتنا.

لذلك، وبالطبع، فإن أية اتصالات على أعلى مستوى، ستخضع لعملية إعداد دقيق للغاية”.

والجدير بالذكر أن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أعلن، في وقت سابق، لوكالة “نوفوستي” للأنباء، أن مسألة اللقاء بين موسكو واشنطن على أعلى المستويات، تتطلب عملية إعداد دقيقة للغاية، ولذلك يجب الانتظار حتى يتسلم ترامب مقاليد الشؤون الرئاسية بعد تنصيبه رسمياً حاكماً للبيت الأبيض الأميركي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *