تهم جديدة في قضية تخص رئيسة كوريا الجنوبية

وجه الادعاء في كوريا الجنوبية اتهامات جديدة من بينها الرشوة ضد صديقة مقربة من الرئيسة باك جون هاي وهي الشخصية التي تتمحور حولها فضيحة تسببت بأزمة سياسية في البلاد.

وما زالت المشتبه بها الرئيسية في القضية، تشوي سون سيل، رهن الاحتجاز منذ أواخر تشرين الأول الماضي وبدأت محاكمتها الشهر الماضي.

ووجهت لتشوي سون سيل اتهامات بإساءة استغلال السلطة ومحاولة الاحتيال. وقال لي كيو تشول، المتحدث باسم فريق الادعاء الخاص، الاثنين 9 كانون الثاني إن الفريق وجه اتهامات إضافية لها. ورفض تقديم المزيد من المعلومات خلال إفادة روتينية. ولم يتسن الوصول إلى محامين يمثلون تشوي للتعليق.

وتشوي (60 عاما) صديقة الرئيسة منذ أربعة عقود متهمة بالتواطؤ مع باك لممارسة ضغوط على مؤسسات أعمال كبرى من بينهما مجموعة “سامسونغ” للمساهمة في تمويل مؤسسات غير ربحية تدعم مبادرات الرئيسة.

ونفت تشوي ارتكاب أي مخالفات قانونية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *