طلبة جامعة دمشق “البعثيون” يطالبون في مؤتمرهم بوضع معايير لتعيين القيادات العلمية والإدارية

طالب المشاركون فى المؤتمر السنوى للشعبة الثانية /فرع جامعة دمشق لحزب البعث العربى الاشتراكى/ باجراء تقييم شامل للسنة التحضيرية فى الكليات الطبية وخطتها الدرسية والتوسع على مستوى البنى التحتية ورفدها بكادر تعليمى وادارى متكامل والغاء الامتحان الوطنى كشرط للتخرج والابقاء عليه كامتحان معيارى للقبول فى الدراسات العليا.

وأكد المشاركون فى المؤتمر الذى عقد بمقر فرع جامعة دمشق لحزب البعث العربى الاشتراكى ضرورة وضع معايير لتعيين القيادا ت العلمية والادارية حسب خبراتهم وانتاجهم العلمى والابقاء على تميز كل كلية برسالتها وخطتها الدرسية وتقديم الدعم اللازم لتطوير البحث العلمى فى الكليات العلمية وتشجيع الابحاث التى تربط الجامعة بالمجتمع وتسهم فى اعادة الاعمار اضافة الى تعديل موعد صدور نتائج مفاضلة الدراسات العليا وموعد الامتحان فى السنة الاولى.

كما طالب المشاركون بتعديل قانون التأمين الصحى وقانون نقابة المعلمين وتوحيد الانظمة الداخلية للمشافى الجامعية والعمل على ايجاد الية مرنة لتوفير الادوية اللازمة وزيادة أعداد الكوادر التمريضية فى المشافى الجامعية لمعالجة النقص الحاصل اضافة الى اقتراح زيادة تعويض العمل الاضافى والحوافز.

وأكدت الدكتورة فيروز الموسى عضو القيادة القطرية لحزب البعث العربى الاشتراكى رئيسة مكتب التعليم العالى أهمية التواصل الدورى للتعرف على الواقع فى الجامعات ومتابعة المشكلات والخروج برؤى مستقبلية من شأنها الارتقاء بواقع التعليم مبينة أن //مكتب التعليم يأخذ بعين الاعتبار جميع الطروحات// انطلاقا من أهمية دور الجامعات والمؤسسات التعليمية فى اعداد الكوادر المؤهلة علميا ومعرفيا وتطوير المجتمع.

بدوره أوضح الدكتور خالد الحلبونى أمين فرع جامعة دمشق لحزب البعث العربى الاشتراكى أهمية النقد البناء الذى يواكب التحديات والظروف الصعبة التى تعيشها سورية مبينا أن هذه //المؤتمرات هى محطات نضالية لطرح المشكلات بشفافية وتسليط الضوء على مواقع الخلل والفشل من أجل معالجتها والعمل على تعزيز نقاط القوة والنجاح فى المؤسسات التعليمية//.

بدوره أشار الدكتور محمد حسان الكردى رئيس جامعة دمشق الى أن موضوع السنة التحضيرية فى الكليات الطبية والامتحان الوطنى تجرى دراسته بشكل معمق وسيتم الاعلان قريبا عن ورشة عمل لتقييم واقعهما من ناحية الاستمرار بهما أو اجراء بعض التعديل.

حضر المؤتمر أعضاء قيادة فرع جامعة دمشق لحزب البعث العربى الاشتراكى ومديرو المشافى التعليمية وعدد من عمداء الكليات وفعاليات حزبية فى الجامعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *