أنصاري: استنة ليست بديلاً عن اي مسارات او محادثات ستجري في جنيف

أكد مساعد وزير الخارجية الإيراني للشؤون العربية والافريقية رئيس الوفد الإيراني الذي شارك في اجتماع أستنة حول سورية حسين جابري أنصاري أن طهران لا تنظر إلى مسار أستنة باعتباره بديلا عن المسارات الأخرى أو المحادثات التي ستجري في جنيف.

وقال جابري أنصاري في مقابلة مع وكالة سبوتنيك “إن الدول الثلاث روسيا وإيران وتركيا تحاول استكمال المسارات الموجودة وأن تستفيد من إمكانياتها الخاصة لمساعدة الشعب السوري”.

وأضاف جابري أنصاري.. “ستكون هناك اجتماعات مستقبلية ولم يتم الاتفاق على موعد محدد أو مكان لاجتماع مقبل في أستنة أو غيرها لكن بالتأكيد بدأ مسار جديد باسم أستنة لمتابعة موضوع الحل السياسي للأزمة في سورية”.

واختتم اجتماع أستنة أعماله أمس بصدور بيان ختامي يؤكد الالتزام بسيادة واستقلال ووحدة الأراضي السورية ويشدد على أن الحل الوحيد للأزمة في سورية سيكون من خلال عملية سياسية ويؤكد الإصرار على محاربة الإرهاب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *