الخارجية الأميركية تحذر رعاياها في تركيا من مخاطر تعرضهم لهجمات

حذرت الولايات المتحدة رعاياها في تركيا من مخاطر متزايدة لتعرضهم لهجمات.

وقالت وزارة الخارجية الأميركية في بيان أمس على موقعها الالكتروني ونقلته وكالة الصحافة الفرنسية.. “إنها حذرت رعاياها من مخاطر متزايدة بحصول هجمات ودعتهم إلى تقييم دقيق لضرورة توجههم إلى تركيا في الوقت الحالي”.

وأضافت الوزارة.. “إن التصعيد في الخطاب المعادي لأميركا يمكن أن يحمل أفرادا معزولين على تنفيذ أعمال عنف ضد رعايا أميركيين”.

وكانت الولايات المتحدة أمرت في تشرين لأول الماضي برحيل أسر طواقمها في القنصلية العامة في اسطنبول بسبب مخاطر من الاعتداءات.

وتشهد تركيا منذ عدة سنوات حالة من عدم الاستقرار الأمني نتيجة سياسيات نظام رجب طيب اردوغان ودعمه للتنظيمات الإرهابية في المنطقة وخاصة في سورية حيث شهدت البلاد خلال العامين الأخيرين عدة تفجيرات راح خلالها عشرات القتلى والمصابين فيما حملت أحزاب المعارضة التركية نظام اردوغان المسؤولية المباشرة عن تلك التفجيرات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *