عون لموغيريني: الحل السياسي هو الوحيد للأزمة في سورية

جدد الرئيس اللبناني العماد ميشال عون التأكيد على أن الحل السياسي هو الوحيد للأزمة في سورية.

وقال عون خلال لقائه مفوضة السياسية الخارجية والأمن في الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني في بيروت اليوم “إن لبنان يرى أن الحل السياسي والسلمي للأزمة في سورية هو المدخل الصحيح لأي تسوية تنهي الحرب وتضع حدا لمعاناة المهجرين السوريين”.

وأشار عون إلى أن لبنان بدأ عملية نهوض في مختلف القطاعات تواكب الاستقرار الأمني الذي ينعم به منذ انتظام عمل المؤسسات الدستورية.

من جهتها أعربت موغيريني عن سعادتها لعودة المؤسسات الدستورية إلى العمل مع انتخاب العماد عون رئيسا للجمهورية معتبرة أن هذا الانتخاب ترك ارتياحا لدى الدول الاعضاء في الاتحاد الأوروبي التي أبدت استعدادا ثابتا للاستمرار في دعم لبنان في المجالات التي يراها ضرورية.

من جهة أخرى بحث عون مع الرئيس اليمني الأسبق علي ناصر محمد الأوضاع العامة في المنطقة والتطورات التي يشهدها اليمن وعدد من الدول العربية.

وأعلن محمد في تصريح صحفي بعد اللقاء أنه يدعم الحوار لحل المشاكل معربا عن أمله بإيجاد تسوية سلمية لمشكلة اليمن لأن الاستقرار فيه هو استقرار للمنطقة بكاملها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *