داعش يفقأ عيني شاب مصري ويحرقه حيا بسيناء

أقدم “داعش” على إحراق شاب مصري حياً بعد أن فقأ عينيه، في رفح بشبه جزيرة سيناء على الحدود مع قطاع غزة، وفق ما نقلت وكالة “أنسا” الإيطالية عن شهود عيان الاثنين 27 فبراير/شباط.

وأكد أربعة شهود عيان على الأقل، أن مسلحين من “داعش” أحرقوا الشاب المصري أحمد حامد، بتهمة التعاون مع الأمن المصري، وتسريب أخبار التنظيم إليه.

وسبق للتنظيم في سيناء أن أعدم مصريين اثنين آخرين بالتهمة نفسها، منذ ظهوره في شبه جزيرة سيناء، وبلغ العدد الإجمالي أكثر من 20 ضحية بين عامي 2013 و 2014.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *