وزير الداخلية الألماني: تركيا ابعد مما تظن عن الاتحاد الأوروبي

أكد وزير الخارجية الألماني سيغمار غابرييل أن تركيا باتت اليوم أبعد ما تكون عن الانضمام للاتحاد الأوروبي.

وقال غابرييل في مقابلة مع مجلة دير شبيغل الألمانية نقلت رويترز مقتطفات منها اليوم “إن تركيا أصبحت اليوم وأكثر من أي وقت مضى بعيدة كل البعد عن أن تصبح عضوا في الاتحاد الأوروبي وقد كانت لدي دائما شكوك حول ما إذا كان يتعين منحها هذه الصفة”.

وتشهد العلاقات بين تركيا ودول في الاتحاد الأوروبي حالة من التوتر الشديد على خلفية التصريحات التركية وتهجم رئيس النظام التركي رجب طيب أردوغان على هذه الدول بعد منعها العديد من التجمعات التي كان نظام أردوغان يسعى لإقامتها في عدد من المدن الأوروبية تأييدا للتعديلات الدستورية التي يحاول فرضها والتي تشدد من قبضته وتتيح له فرض نظام رئاسي أحادي يسمح له بحكم البلاد بشكل منفرد ووضع جميع أجهزة الدولة تحت سيطرته المطلقة.

وأضاف غابرييل إن “أردوغان يحاول استغلال مشاعر البعض ممن يتمتعون بالأصول التركية في ألمانيا بأنهم غير مقبولين أو غير مرحب بهم في ألمانيا” داعياً بلاده إلى تجنب الرد على استفزازات رئيس النظام التركي “لأنه لن ينتج عن ذلك إلا إعطاء أردوغان ما يحتاجه من مبرر لاختراع فزاعة” يثير بها مشاعر الأتراك”.

وأشار وزير الخارجية الألماني إلى أنه سيتم إلغاء أي تجمعات في ألمانيا لا تتناسب ولا تلتزم بقوانين البلاد قائل “إن من يتخطى هذه الخطوط لا يمكن أن يتوقع أن يسمح له بنشر أفكاره السياسية في هذه البلاد”.

وكانت مدينة هانوفر الالمانية منعت أمس الأول تجمعا مؤيدا لأردوغان كان سيشارك فيه نائب رئيس حزب العدالة والتنمية الإخواني الحاكم محمد مهدي ايكر.

وفي هولندا منعت السلطات الهولندية وزيرة الأسرة والشؤون الاجتماعية التركية من دخول القنصلية التركية في روتردام وقامت بترحيلها من البلاد كما منعت هبوط طائرة وزير خارجية النظام التركي مولود جاويش أوغلو على أراضيها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *