الواقع الخدمى فى بلدة كفربهم بعناية محافظة حماه بعد توافد أسر مهجرة إليها

اطلع محافظ حماة الدكتور محمد الحزورى اليوم على الواقع الخدمى والصحى والتعليمى فى بلدة كفربهم فى ظل توافد عدد من الاسر التى اضطرت لترك منازلها وقراها المجاورة بسبب اعتداءات التنظيمات الارهابية المسلحة.
ونوه المحافظ بالروح الوطنية العالية لأهالى بلدة كفربهم واحتضانهم لاهالى البلدات والقرى المجاورة. مبينا ان البلدة تعد //نموذجا مصغرا
للنسيج الاجتماعى والوطنى لباقى المناطق السورية//.
وخلال الجولة دعا المحافظ مديرية التربية الى الوقوف على مستلزمات مدرستى الشهيد اسحاق محفوض للتعليم الاساسى والشهيد فريد محفوض الريفية لجهة صيانة المقاعد وتوفير وسائل الايضاح وتنفيذ حملات تشجير واستثمار المساحات الواسعة فى المدرستين.
كما طالب الحزورى مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك بتنظيم الضبوط التموينية بحق مخابز /حنا العايق وهشام يعقوب وحسيب فرح/ فى البلدة لوجود مخالفات تتعلق بنقص وزن الرغيف المنتج.
وبخصوص الصرف الصحى فى البلدة التى تفتقر لوجود محطة معالجة لها. أوعز المحافظ مجلس البلدة بالمباشرة فورا بإعداد اضبارة استملاك لمسار خط الصرف الصحى البالغ طوله 700 متر الواصل لمحطة معالجة من المقرر تنفيذها خلال الفترة المقبلة عقب تسليم الشركة العامة لاسمنت حماة للشركة العامة للصرف الصحى موقع مشروع المحطة.
كما دعا المحافظ لدى اطلاعه على واقع العمل فى مركز الشهيد يزن كمال بولس الصحى مديرية الصحة للعمل فورا على تامين مستلزماته وصيانة معداته الطبية.
شارك فى الجولة مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك زياد كوسا ومدير التربية يحيى المنجد وفعاليات اهلية ورسمية من البلدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *