روحاني: لدى روسيا وإيران رؤية مشتركة حول محاربة الإرهاب واستقرار المنطقة

أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني أن لدى بلاده وروسيا “رؤية مشتركة حول محاربة الإرهاب واستقرار المنطقة كما أنهما يعارضان تغيير الحدود الجغرافية في المنطقة”.

وأشار روحاني في تصريح له اليوم قبل مغادرته طهران متوجها إلى موسكو تلبية لدعوة رسمية من نظيره الروسي فلاديمير بوتين إلى أن تعزيز العلاقات الثنائية بين إيران وروسيا يصب في مصلحة البلدين والمنطقة وأن هذه العلاقات لم ولن تكون ضد أي بلد آخر ومثال ذلك التعاون بين إيران وروسيا في إيجاد حل للأزمة في سورية ومحاربة الإرهاب والاستقرار في المنطقة والشرق الأوسط .

وأوضح روحاني أن روسيا بلد مهم في المنطقة وجارة لإيران وشهدت العلاقة بين البلدين تطورات مهمة في شتى المجالات عقب انتصار الثورة الإسلامية في إيران.

ولفت روحاني إلى المساعدة الكبيرة التي قدمتها روسيا في مجال الاتفاق النووي وتنفيذه وقال ..إن “روسيا في مجال الماء الثقيل وتسليم الكعكة الصفراء إلى إيران قدمت الكثير من المساعدات حيث شهدت العلاقات بين البلدين تطورا جيدا في مجال القضايا النووية” مؤكدا “أن مفاعل بوشهر النووي والعلاقات الدفاعية بين البلدين تعتبر من رموز التعاون بين الجانبين”.

من جهة أخرى لفت روحاني إلى أن أمريكا واجهت عقب انتخاب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مشاكل جديدة في داخلها ومع باقي الدول وقال “نشاهد في أوروبا أوضاعا صعبة للغاية كما نشاهد في المنطقة مشاكل وعدم استقرار وإرهابا الأمر الذي يستدعي تعزيز التعاون بين إيران روسيا على المستوى الإقليمي والدولي والثنائي”.

يذكر أن الرئيس الإيراني حسن روحاني توجه اليوم إلى العاصمة الروسية موسكو تلبية لدعوة رسمية من نظيره الروسي فلاديمير بوتين.

ويرافق روحاني وفد رفيع المستوى يضم عددا من الوزراء وكبار المسؤولين الإيرانيين و من المقرر أن يجتمع روحاني خلال زيارته بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين ويبحث معه القضايا المشتركة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *