ميركل تتحدث عن عمق انقسام المجتمع التركي

دعت المستشارة الالمانية انجيلا ميركل اليوم رئيس النظام التركي رجب اردوغان الى السعي لاجراء حوار قائم على الاحترام مع كل الأحزاب السياسية بعد أن أظهرت نتائج الاستفتاء على التعديلات الدستورية التي جرت في تركيا أمس أن 51 بالمئة من الاتراك فقط وافقوا عليها مؤكدة أن “الفارق الضئيل يدل على عمق انقسام المجتمع التركي”.

ونقلت وكالة فرانس برس عن ميركل قولها في بيان مشترك مع وزير الخارجية سيغمار غابرييل.. ان الحكومة الالمانية تنتظر من الحكومة التركية “السعي الآن الى حوار قائم على الاحترام مع كل القوى السياسية في المجتمع”.

وأشارت ميركل الى انها تنتظر التقييم الاول لمراقبي منظمة الأمن والتعاون في اوروبا ومجلس اوروبا حول سير الاقتراع لافتة الى “شكوك جدية” عبرت عنها الهيئتان فيما يتعلق بهذا الاستفتاء.

وكانت لجنة الانتخابات التركية اعلنت أن 51 بالمئة من الأتراك وافقوا على التعديلات الدستورية التى تسمح بتغيير شكل النظام فى البلاد من برلمانى الى رئاسى فى الوقت الذى أكد فيه حزبا الشعب الجمهورى والشعوب الديمقراطى المعارضان أن نظام أردوغان قام بالتلاعب وتزوير الاستفتاء من خلال احتساب بطاقات تصويت لا تحمل الختم الرسمى لمكتب الاقتراع.

يشار الى أن أردوغان مهد الطريق أمام تمرير التعديل الدستورى من خلال فرض حالة الطوارىء بزعم محاولة الانقلاب ضده منتصف تموز الماضى حيث اعتقل فى سجونه نحو 50 الف شخص من معارضيه وأقال أكثر من 100 الف آخرين من وظائفهم وأغلق عشرات وسائل الإعلام.

 1 total views,  1 views today

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *