زاغاينوف: مجلس الأمن ليس مخولا بمناقشة قضايا حقوق الإنسان

 2 total views

أكد نائب مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة يفغيني زاغاينوف أن مجلس الأمن الدولي ليس مخولا بالتعامل مع القضايا المتعلقة بحقوق الإنسان والتعدي على صلاحيات هيئات الأمم المتحدة الاخرى وعلى الدول ذات السيادة.

وكالة تاس  نقلت عن زاغاينوف خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي الليلة الماضية قوله إن هناك كما ضخما من الأدوات والهيئات المختصة بالدفاع وتعزيز حقوق الانسان التي تم تطويرها ضمن منظمة الأمم المتحدة وهي تؤءدي مهامها بشكل فعال، ومجلس الامن الدولي ليس بأي حال من الأحوال واحدا منها.

وأضاف لا بد أن تبقي هذه الحقيقة في أذهان الجميع عندما تتم إثارة مسائل متعلقة بحقوق الإنسان في المجلس فهذا الأمر ليس من اختصاصه.

كما أوضح زاغاينوف أن المجلس يمتلك سلطات تتمثل بإصدار القرارات المتعلقة باستخدام القوة في الحالات التي تمثل خطرا على السلام العالمي أو تنتهكه أو في حال ارتكاب اعمال عدوانية، وبموجب تفويضه هذا فإنه ليس مناسبا ليشكل منصة لمناقشة حقوق الانسان في أي مكان وهو مخول فقط  بممارسة صلاحياته التي اتفقت الدول الاعضاء على منحه إياها.

هذا وكان مجلس الأمن الدولي عقد أمس بمبادرة من الولايات المتحدة أول جلسة نقاش له حول قضايا حقوق الإنسان، حيث أصر ممثلو واشنطن وفرنسا وبريطانيا والسويد خلال الجلسة على أن ينخرط مجلس الأمن أكثر بمسائل حقوق الإنسان كونه “ضامنا للسلام الدولي”، الأمر الذي رفضته روسيا مؤكدة أن محاولات سابقة للمجلس للتدخل في الشؤون الداخلية للبلدان ذات السيادة كلبنان وسورية والعراق تسبب في زعزعة الاستقرار في كل المنطقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *