النمسا تؤكد ضرورة إجراء تحقيق شامل حول مزاعم استخدام الأسلحة الكيميائية في سورية

 2 total views

أكد وزير الخارجية النمساوي سيباستيان كورتس ضرورة إجراء تحقيق شامل حول مزاعم استخدام الأسلحة الكيميائية في سورية.
وكان مصدر مسؤول في وزارة الخارجية والمغتربين نفى بشكل قاطع في الرابع من الشهر الجاري قيام الحكومة السورية باستخدام الغازات السامة فى خان شيخون أو في أي مدينة أو قرية سورية أخرى وأكد أن الجيش العربي السوري ليس لديه أي نوع من الأسلحة الكيميائية ولم يستخدمها سابقا ولن يستخدمها لاحقا ولا يسعى إلى حيازتها أصلا كما ثبت أن الجيش العربى السوري لم يستخدم مثل هذه الأسلحة في أصعب المعارك التي خاضها ضد التنظيمات الارهابية.
ودعا كورتس في رسالة تهنئة بعث بها إلى منظمة الأسلحة الكيميائية بمناسبة الذكرى السنوية ال”20″ لبدء العمل باتفاقية حظر الأسلحة الكيميائية إلى “إخلاء العالم من أسلحة الدمار الشامل والانضمام إلى إتفاقية حظر الأسلحة الكيميائية من أجل عالم آمن “.
وكانت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية أعلنت في وقت سابق اليوم عن استعدادها لإرسال خبراء إلى خان شيخون بريف إدلب مشيرة إلى أن المشكلة التي تعرقل إرسال الفريق تتعلق بكون هذه المنطقة تقع في ريف إدلب وتخضع لسيطرة “فصائل معارضة مسلحة وأنه من الضروري التوصل إلى تفاهمات مع تلك الفصائل قبل إرسال الخبراء .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *