ربا أبو طوق توقع إصدارها الثاني “آخر قطرة حب”

 1 total views

وقعت الشاعرة ربا أبو طوق ديوانها الجديد “آخر قطرة حب” في حفل أقامته دار سوريانا للإنتاج الإعلامي بمقر اتحاد الكتاب العرب في دمشق.

وتضمن الديوان عددا من القصائد الاجتماعية والإنسانية والوطنية التي شملت دمشق كرمز وطني والشهيد كقيمة إنسانية ووطنية.

وألقت الشاعرة أبو طوق مجموعة من النصوص ومنها “هذه دمشق” و”لم يبق للحب سواي” وقصائد أخرى اقتصرت فيها على الشعر الموزون بنمطيه الشطرين والتفعيلة الذي غلبت عليه العاطفة الأنثوية التي تدل على موهبة التزمت بمعايير الشعر محاولة عبرها أن تقدم أجمل ما عندها.

وعن المجموعة الشعرية قال الأديب الدكتور حسن حميد عضو المكتب التنفيذي لاتحاد الكتاب العرب.. “ما جاءت به أبو طوق أشبه بالمرآة الوسيعة الصافية التي تمر بها القصائد من الشوق والانتظار والسؤال والمواجع والأحلام بكل ما في هذه الحالات والمواقف من تباينات

وقال الروائي محمد الحفري أن الشاعرة ستصل إلى مستقبل شعري ذي أهمية إذا حافظت على تطورها الشعري والثقافي.

كما أشارت الإعلامية الفنانة وعد معلا إلى التزام الشاعرة بالموسيقا الشعرية وقدرتها على صياغة تعابير متناسقة مع حركات التفعيلات الموسيقية التي التزمت فيها بقواعد الفراهيدي.

وأشارت الكاتبة ديمة الغزاوي إلى أن الشاعرة تظهر براعة في تصوير مشاعر الرجل وأحاسيسه وتحويلها إلى قواف منمقة ومبعثرة تشبهه تماما.ً معتبرة أن أبو طوق تحاول تكوين لونها الخاص في الشعر فضلا عن قدرة واضحة في التعبير عن واقع المرأة وتميزها باستعاراتها البيانية.

وفي كلمة مؤسسة سوريانا عبرت الأديبة أميرة الكردي عن التزام المؤسسة في انتقاء المواهب الشابة التي تعتمد في كتابتها على مقومات الأدب الصحيحة والتي تسعى لبناء الإنسان بشكله ونمطه الأخلاقي الإيجابي بمجتمعنا.

يشار إلى أن ديوان “آخر قطرة حب” يقع في 151 صفحة من القطع المتوسط هو ثاني إصدارات الشاعرة أبو طوق بعد مجموعة “لا تحزني”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *