«200» لوحة فنية في معرض لفرع الاتحاد الوطني لطلبة سورية في حماة

ضم المعرض الفني الذي أقامه فرع الاتحاد الوطني لطلبة سورية بحماة أمس في معهد إعداد المدرسين قسم التربية الفنية التشكيلية أكثر من 200 لوحة فنية وعمل يدوي من الحفر والحرق على الخشب والرسم على الزجاج والضغط على النحاس ومجسمات مصنوعة من الجبس والزخرفة وأعمالا فنية أخرى جسدت الطبيعة والمعالم الأثرية في سورية وخاصة محافظة حماة.

وبين أمين فرع حماة لحزب البعث العربي الاشتراكي مصطفى سكري أهمية الأعمال الفنية التي يتضمنها المعرض والتي تدل على براعة وإبداع الطلبة في المجال الفني وتوجيه رسالة بأن العملية التعليمية مستمرة رغم الحرب الإرهابية التكفيرية التي تشن على سورية وأن الطلاب باقون خلف بواسل الجيش العربي السوري وأن سورية ولادة بإبداعات أبنائها الطلبة منوها بجهود الكادر الإداري والتدريسي في معهد إعداد المدرسين.

من جانبه قال أمجد نصر المولى رئيس فرع الاتحاد الوطني لطلبة سورية بحماة: إن الطلبة عبروا بإبداع الريشة واللون عن المعاني التي يحملها الوطن من صور ومعالم حضارية وتراثية أصيلة ومعاصرة ليخرجوها بأعمال فنية تخاطب القلوب والعقول بمختلف أجناسها وثقافاتها .

وأوضح المشرف على المعرض عبد الستار عمرين أن المعرض يهدف إلى إظهار ما يمتلكه الطلاب من مواهب والاستفادة من هذه المنتجات الفنية وتطويعها في خدمة العملية التعليمية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *