لجنة لمتابعة مطالب أهالي قرية الرحى بالسويداء

طالب أهالي قرية الرحى بريف السويداء بزيادة مخصصات بلدية الرحى من مادة المازوت للأغراض الزراعية وتوفير مستلزمات العمل من آليات نظافة وعمال لمعالجة واقع النظافة السيئ ودعم البلدية بكادر فني متخصص.
وأكد الأهالي خلال لقاء جماهيري عقد اليوم في صالة القرية ضرورة توسيع المخطط التنظيمي من الجهة الجنوبية لتخديم عقارات المواطنين وصيانة الطرق الرئيسية والفرعية بالقرية والحد من مخالفات البناء وصيانة شبكة الصرف الصحي وتوسيعها وإنارة الشارع الرئيسي في الجزيرة المنصفة للقرية وزيادة مخصصاتها من المساعدات الإغاثية وإصلاح آبار المياه المعطلة وربط آبار الرحى بشبكة الكهرباء من محطة الكوم مباشرة لتأمين التيار الكهربائي وتحييدها عن التقنين.
كما طالبوا بإحداث بلدية في قرية مصاد المجاورة وتعيين عمال نظافة دائمين في قرية الرحى وإنشاء فرن آلي احتياطي فيها لتخديم أهالي القرية والقرى المجاورة وتخفيف الضغط عن الفرن الآلي بمدينة السويداء ودعم النادي الرياضي في الرحى ومحاسبة كل من يعتدي على الثروة الحراجية وإزالة الأكشاك المنتشرة بطريقة عشوائية على جانبي الطريق الرئيسي للرحى وصيانة طريق وادي المظلم الحراجي.
وأشار محافظ السويداء عامر ابراهيم العشي إلى أنه سيتم تشكيل لجنة لمتابعة كل المسائل التي طرحها أهالي القرية ليصار إلى معالجتها، لافتا إلى أن المحافظة لا تدخر جهدا في دعم بلدية الرحى لتحسين واقع النظافة وإصلاح الآبار المعطلة لتأمين مياه الشرب للمواطنين.
وأكد أمين فرع السويداء لحزب البعث العربي الاشتراكي تكليفا المهندس يحيى الصحناوي ضرورة تضافر الجهود لتحسين الواقع الخدمي في القرية وتقديم كل ما من شأنه تعزيز صمود الوطن والمواطن، داعيا إلى تعاون المجتمع المحلي مع الجهات المعنية للارتقاء بالواقع الخدمي والمعيشي للمواطنين ومحاربة الظواهر السلبية التي أفرزتها الحرب العدوانية على الوطن.
حضر اللقاء فعاليات رسمية وحزبية وحشد من أهالي قريتي الرحى ومصاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *