محافظة دمشق: صيانة المدارس قبل بدء العام الدراسي

ركزت مناقشات مجلس محافظة دمشق في أولى جلسات دورته الرابعة للعام 2017 حول ضرورة إيلاء المدارس الاهتمام اللازم وإجراء الصيانة اللازمة لها قبل بدء العام الدراسي الجديد ولا سيما في مناطق برزة والقابون وحي تشرين واختيار المديرين بعناية.

وأكد أعضاء مجلس المحافظة خلال الجلسة ضرورة الاهتمام بالسياحة الدينية وتعزيز دور مديرية الأوقاف في تعميق الإسلام الصحيح المعتدل وتكثيف المحاضرات والندوات التي تعزز ثقافة المواطن “والعمل على إدراج الملاحم الوطنية التي سطرها بواسل الجيش العربي السوري في مادتي التاريخ والتربية الوطنية”.

وطالب الأعضاء بضرورة تخصيص ساعات مجانية في النوادي الرياضية التابعة للمحافظة لأبناء الأحياء المحيطة متسائلين عن أسباب الارتفاع الكبير لأقساط الجامعات الخاصة التي وصل بعضها إلى 2 مليون ليرة وتوجيه عمل الجمعيات الخيرية نحو إقامة المشاريع التنموية واستقطاب الفقراء فيها بدل اقتصار عملها على جمع التبرعات والهبات ومعالجة الخلل في توزيع السلات الغذائية لدى بعض الجمعيات.

ودعا أعضاء المجلس إلى إعادة تفعيل معسكرات الطلائع والشبيبة والإسراع في إصدار قرار تعيين لجان الأحياء وتهذيب بعض الحدائق التابعة للمساجد وبيان أسباب غياب المتنزهات الشعبية في دمشق ورفع التعويض العائلي وتخصيص طابع بـ50 ليرة يعود ريعه لجرحى الجيش.

وأكد رئيس المجلس المهندس عادل العلبي أهمية توسيع أنشطة المنظمات الشعبية لتشمل مختلف المجالات لدورها في استقطاب الشباب في أعمال تسهم في بلورة أفكارهم وصقلها، داعيا رؤساء المنظمات الشعبية إلى حضور أعمال المجلس لعرض نشاطاتهم وأعمالهم خلال الصيف.

وطلب العلبي تشكيل لجنة لزيارة المدارس في منطقة برزة لمعرفة ما تحتاجه من ترميم وإدراجها في الخدمة والإسراع في تعيين مخاتير والتنسيق بين مديرية السياحة وهندسة المرور لاعتماد مواقف رسمية تابعة للمحافظة بالقرب من المركز التجاري شام سنتر بدلا من حجز عمال المركز المواقف بإيصالات تصل قيمتها إلى  500ليرة .

ولفت العلبي إلى أن مشروع بكرا إلنا مشروع رائد تنفذه المحافظة بالتعاون مع منظمتي شبيبة الثورة وطلائع البعث والاتحاد الرياضي العام ويقدم الكثير من النشاطات والفعاليات على مستوى دمشق وريفها ويتم العمل ليشمل أبناء مختلف المحافظات السورية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *