بحث آلية توزيع مادة الغاز و مازوت التدفئة في السويداء

ناقشت اللجنة الفرعية للمحروقات في محافظة السويداء آلية توزيع مادة الغاز لضمان تلبية احتياجات المواطنين بالشكل الامثل ومنع تهريب المادة خارج نطاق الموزعين المعتمدين.

ووافقت خلال اجتماعها اليوم على اعادة تشكيل لجنة المحروقات في مدينة صلخد وتزويد محطة البث التابعة للهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون في السويداء بـ30 ألف ليتر من المازوت لزوم استمرارية العمل.

كما تمت مطالبة مديرية الزراعة بالتنسيق مع الرابطة الفلاحية لتقدير الاحتياج الفعلي من مادة المازوت للمشاريع الزراعية المروية العاملة على الآبار حسب المساحة المزروعة، واستعرضت اللجنة نتائج الكشف على المنشآت الحرفية الذي قامت به لجنة تقدير الاحتياجات الفعلية من المحروقات حيث تم التأكيد على ضرورة الاسراع بموضوع استبدال اسطوانات الغاز سعة 12 كغ بأخرى كبيرة للمنشآت الحرفية.

ودعا محافظ السويداء عامر ابراهيم العشي الى متابعة استكمال استجرار الاسطوانات كبيرة السعة الى فرع شركة المحروقات والانتهاء من ذلك بأقرب وقت لتأمين احتياجات المنشآت الحرفية والمطاعم منها. إضافة إلى إعادة التدقيق والعمل لتأمين احتياجات المحافظة من مادتي البنزين والمازوت ولا سيما لأغراض التدفئة للبدء بتوزيعهما اعتبارا من بداية الشهر المقبل كما هو مخطط.

وأوضح مدير فرع شركة المحروقات المهندس خالد طيفور ان الفرع ينتج نحو 170 الف اسطوانة غاز شهريا بينما يبلغ عدد بطاقات استلام المادة الموزعة على المواطنين 130 الف بطاقة، مشيرا الى استجرار 3 الاف اسطوانة غاز ذات سعة كبيرة على أن تصل ألف اسطوانة أخرى خلال الاسبوع القادم تمهيدا لتوزيعها على المنشآت الحرفية.

حضر الاجتماع قائد شرطة المحافظة اللواء فاروق عمران والمعنيون

وكانت اللجنة وافقت في اجتماعها السابق على تزويد الوحدات الإدارية في المحافظة باحتياجاتها من مادة المازوت وكذلك لأصحاب المشروعات الزراعية لزوم عمل المولدات.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *