موسكو تؤكد أن الرحلات الجوية إلى القاهرة لن تستأنف حتى نهاية العام

ذكرت مصادر في الدوائر الدبلوماسية الروسية وصناعة الطيران أن الرحلات الجوية بين روسيا والمنتجعات السياحية المصرية لن تستأنف حتى نهاية عام 2017.

مصدر في الأوساط الدبلوماسية الروسية أفاد بأن الرحلات الجوية إلى مصر لن تستأنف في عام 2017، ويجب تفتيش مطارات الغردقة وشرم الشيخ بالتناوب حتى 30 سبتمبر، وإن كل شيء ما زال في طور المفاوضات.

صحيفة “إزفستيا” الروسية بينت أن موسكو لا يزال لديها بعض المخاوف تتعلق بالإجراءات الأمنية في المطارات المصرية.

وأوضحت الصحيفة أن مطار القاهرة هو الوحيد من بين المطارات المصرية الجاهز لاستقبال المواطنين الروس ولكن كل شيء يعتمد على الوضع السياسي الداخلي في البلاد، مشيرة إلى أن الخبراء الروس قد أجمعوا على أن هناك تحسن ملموس على مستوى الإجراءات الأمنية في مطار القاهرة.

كما كشفت بأنه يوجد اتفاق مشروط بين البلدين لاستئناف الرحلات الجوية الروسية إلى مدينة القاهرة في تشرين الأول المقبل، لكن كل شيء يعتمد على الوضع السياسي الداخلي في مصر، بالإضافة إلى قرار السلطات الروسية.

وأكدت مصادر الصحيفة أنه في حال استأنفت الرحلات الجوية بين مصر وروسيا، ستكون فقط إلى مدينة القاهرة في بادئ الأمر وعبر الرحلات المنتظمة، وإذا سارت الأمور بشكل جيد سيتم إرسال خبراء روس للتأكد من الحالة الأمنية للمطارات الأخرى مثل الغردقة وشرم الشيخ وتحديد إمكانية استئناف حركة الطيران إلى المنتجعات السياحية المصرية من جديد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *