كيليتشدار أوغلو: تركيا باتت متعطشة للعدالة في عهد أردوغان

أكد رئيس حزب الشعب الجمهوري التركي كمال كيليتشدار أوغلو أن تركيا باتت “متعطشة للعدالة” بعدما تفشى الظلم في عهد حكم رجب طيب اردوغان.

وقال كيليتشدار أوغلو خلال افتتاح مؤتمر من أجل العدالة في محافظة شنق قلعة شمال غرب البلاد بحضور الآلاف “إن هناك 80 مليون شخص متعطشين للعدالة” في إشارة إلى عدد سكان تركيا.

وأضاف كيليتشدار أوغلو “واجبي أن أسعى إلى تحقيق العدالة وأن أقف إلى جانب الأبرياء في وجه الطغاة”.

وكان كيليتشدار أوغلو قاد خلال الصيف الحالي مسيرة قطعت 450 كلم سيرا على الأقدام من أنقرة إلى اسطنبول للاحتجاج على الحكم الذي أصدره نظام أردوغان بحق النائب عن الحزب انيس بربر اوغلو بتهمة تسريبه معلومات سرية إلى صحيفة جمهورييت المعارضة عن شاحنات الأسلحة التي يرسلها النظام التركي إلى الإرهابيين في سورية تحت ستار المساعدات الإنسانية.

وجدد كيليتشدار أوغلو إدانته حملة القمع التي شهدتها تركيا لأول مرة في تاريخها واصفا إياها بالانقلاب على المدنية وقال “تم طرد آلاف الأكاديميين من الجامعات والسجون مكتظة بالصحفيين والنواب”.

واستغل نظام أردوغان فرض حالة الطوارئ بعد محاولة الانقلاب منتصف تموز العام 2016 واعتقل نحو 50 ألف شخص وطرد أو أوقف عن العمل أكثر من 140 ألفا آخرين بينهم مدرسون وقضاة وعسكريون وعناصر في الشرطة.

وقال كيليتشدار أوغلو “لدينا الكثير من المواطنين القابعين في السجون فقط لأنهم ينتمون إلى المعارضة ولكن الحكم الذي صدر بحق بربر اوغلو كان القطرة التي طفحت الكيل” مشيرا إلى أن النضال من أجل الحقوق هو واجب الشجعان في تركيا.

وسيشمل المؤتمر بشكل يومي جلسات تتطرق إلى مختلف انتهاكات حقوق الإنسان في أول حدث من هذا النوع ينظمه حزب الشعب الجمهوري الذي يعتبر أعرق الأحزاب في تركيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *