استعراض مراحل تنفيذ المشاريع في منطقة الزبداني

عقدت اللجنة الوزارية المكلفة متابعة تنفيذ المشاريع في منطقة الزبداني اجتماعا مع مديري المؤسسات الخدمية والأجهزة المحلية بمحافظة ريف دمشق ومنطقة الزبداني برئاسة الدكتور عاطف نداف وزير التعليم العالي واطلعت على المراحل التي تم تنفيذها في عدد من المشروعات والصعوبات التي تعترضها.

وبين نداف خلال الاجتماع الذي عقد في مجلس مدينة الزبداني أنه تم رصد مبلغ 15 مليون ليرة لإعادة تأهيل مبنى مجلس المدينة و113 مليون ليرة لتأهيل وإكمال المجمع الحكومي و104 ملايين لإعادة تأهيل مدرستين ومبلغ 685 مليون ليرة لإعادة تأهيل المنظومة المائية في المنطقة منها 500 مليون لصالح مدينة الزبداني.

وشدد الوزير على ضرورة إنجاز الأعمال المكلفة بها وزارة الموارد المائية بعد تحديدها وتوصيفها بدقة والمدد الزمنية لإنجازها ووضع دراسة شاملة لتقييم الأعمال جميعها لتتم مناقشة ذلك أمام مجلس الوزراء في اجتماعه القادم، لافتاً إلى أن الأموال المخصصة لترحيل الأنقاض أصبحت جاهزة في انتظار إبرام العقود مع الجهات المنفذة.

ولفت رئيس مجلس مدينة الزبداني المهندس باسل دالاتي إلى أن المجتمع الأهلي بالمدينة قام بترميم وتجهيز مدرسة وأصبحت جاهزة لاستقبال الطلاب، مبينا أنه تم رصد 75 مليون ليرة لصيانة وتأهيل المركز الصحي في المدينة.

وبين مدير السياحة المهندس طارق كريشاتي أنه تمت مخاطبة رئاسة مجلس الوزراء حول وجود 14 منشأة سياحية في المدينة بحاجة إلى قروض لإعادة تأهيلها وأنه تم تخصيص 3 حافلات نقل داخلي لتقل المواطنين إليها وسيتم تحديد خطوط سيرها لاحقا من قبل المعنيين في المنطقة.

ولفت نائب وزير الإدارة المحلية والبيئة لؤي خريطة إلى أن المشكلات التي اعترضت إعادة تأهيل الشبكة الكهربائية تم حلها عبر إبرام 3 عقود، مبينا أن شبكة الكهرباء الخاصة ستقوم بتشغيل مضخات المياه خلال الأيام القليلة القادمة وريثما يتم ذلك ستزود مولدات الكهرباء بالمازوت لاستمرار عملية ضخ المياه.

وقدم الدكتور علي سعادات مدير زراعة ريف دمشق لمحة مفصلة عن واقع القطاع الزراعي في المدينة واحتياجاته والمراحل التي تم قطعها في هذا المجال مشيرا إلى أن قطاع الزراعة تضرر بشكل كبير وهو بحاجة إلى وقت وإمكانيات كبيرة ليتعافى وتعود عجلة الإنتاج فيه للدوران.

وبعد الاجتماع جال الوزير نداف والمجتمعون في بعض شوارع المدينة واستمع إلى المشاكل التي تعترض الأهالي واحتياجاتهم ووعد بحلها تباعا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *