مصدر: مجموعة من إرهابيي داعش تستسلم للجيش في محيط دير الزور

ذكر مصدر مطلع في حديثة لوكالة “نوفوستي” الروسية أن مجموعة من إرهابيي داعش قد استسلمت لجنود الجيش العربي السوري في دير الزور يوم أمس، دون أن يفصح عن عدد الدواعش المأسورين لضرورات السرية.
وأشار المصدر إلى أن استسلام الإرهابيين جاء في أعقاب تحرير الجيش والقوات الحليفة له منطقتي سردا وتل الكروم في إطار فك الحصار عن دير الزور التي قبعت تحت سيطرة “داعش” طيلة ثلاث سنوات.
وذكّر المصدر بأن من تبقى من عناصر “داعش” والزمر الإرهابية المنضوية تحت رايته، قد دحروا من دير الزور إلى الضفة الشرقية لنهر الفرات وأنهم صاروا على مسافة 5 إلى 7 كيلومترات عن أطراف المدينة التي اقتحمها الجيش السوري مدعوما من الطيران الحربي الروسي مطلع الشهر الجاري.
واعتبر أن استسلام المجموعة المذكورة للجيش، إن دل على شيء، فعلى انهيار صفوف التنظيم في دير الزور وإدراك عناصره استحالة صمودهم أمام تقدم الجيش العربي السوري والضربات الجوية الروسية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *