الجيش يسيطر على نقاط جديدة على ضفة الفرات الشرقية

تابعت وحدات الجيش تقدمها في عملياتها على تجمعات ومحاور تحرك إرهابيي “داعش” باتجاه قرية الصبحة على الضفة الشرقية لنهر الفرات على اتجاه حقل كونيكو للغاز، حيث فرضت سيطرتها على نقاط في قريتي مظلوم ومراط بعد تكبيد الإرهابيين خسائر بالأفراد والعتاد.

وعلى المحور الغربي للمدينة نفذت وحدات من الجيش عمليات تخللتها رمايات مدفعية على محاور تحرك ونقاط تحصين إرهابيي التنظيم وانتهت بالسيطرة على مسطاحة بلدة الشميطية وأطراف البلدة.

كما أسفرت العمليات عن مقتل عدد من الإرهابيين من بينهم أحمد الخلف الملقب أبو حمزة الأنصاري وأبو زيد المجاودة وهمام تركي الرمضان.

في المقابل، بينت مصادر أهلية أن مجموعة من أهالي البوكمال اشتبكت مع إرهابيين مما يسمى “الشرطة الإسلامية” أثناء محاولتهم اعتقال مجموعة من شباب المدينة لزجهم في المعارك وتعويض النقص الحاصل في صفوف التنظيم جراء الخسائر التي يتكبدها أثناء عمليات الجيش العربي السوري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *